Skip to content Skip to footer

المسيحية بين التوحيد والتثليث وموقف الإسلام منها

المؤلف: عبدالمنعم فؤاد

24.15 ر.س

هذا ودراستي لموضوع المسيحية بين التوحيد والتثليث وموقف الإسلام منها لم أتوخ فيها إلا إظهار الحق وإبراز الحقيقة أينما كانت، مدعما كل ما رأيته بأدلة نقلية وعقلية، ولم أنح منحى التعصب للمبدأ أو الانتصار للمذهب. وقد دفعي إلى اختيار هذا الموضوع أساب كشيرة منها:

أولا : أن كثيرا من الناس عامة والمسيحيين خاصة يظنون أن المسيحية قامت في أساسها على التثليث والتوحيد معا وأن الثالوث نادى به نبي الله عيسى عليه السلام.

ثانيا: أن عقيدة الثالوث عقيدة غامضة بلا شك؛ وبسبب ذلك تصفحت

الكتاب المقدس عند النصارى فلم أجد لها نصا واحدا يؤيدها الأمر

الذي يثبت بعدها عن شرائع السماء.

ثالثا: أني تعرضت كثيرا في مجالس متنوعة إلى مناقشة عقيدة الثالوث

خاصة مع بعض من يدرسون اللاهوت في المسيحية فلم أر منهم

منطقا مقبولا ولا فكرا موزونا عند مواجهة حقائق الإسلام.

رابعا: أردت أن أسهم قدر جهدي في الدفاع عن نبي الله عيسى عليه

السلام الذي ادعى عليه من يدعون أتباعه أقوالا ما أنزل الله بها من

سلطان.

خامسا: كذلك أردت أن أتصدى من خلال تتبع عقيدة التوحيد والتثليث

في المسيحية لتلك الهجمات الشرسة التي يقوم بها المنصرون على

العالم الإسلامي في الآونة المعاصرة والتي تتخذ فيها كل الوسائل

المشروعة وغير المشروعة لتركيع هذا العالم، وإبعاده عن عبادة

الله الواحد، وارتمائه في أحضان الشيطان وعبادة المسيح

الإنسان، كل هذا كان دافعا لي إلى البحث والدراسة في الأطوار

التي مرت بها المسيحية والعمل على الوصول إلى الحق حيثما كان، وقداعتمدت في دراستي هذه على الكثير من أمهات الكتب ومراجع أهل الكتاب، أستخلص متها الدليل على ما أقول، وكذلك آراء المفسرين والمفكرين والباحثين منهم حتى تكون الحجة دامغة والدليل مقنعا.

هذا وقد جاء البحث بتوفيق الله تعالى في مقدمة وتمهيد وثلاثة أبواب و خاتمة .

العبيكان للنشر

معلومات إضافية

التصنيف الدين
تاريخ النشر 2002
عدد الصفحات 370
ISBN 9789960400327
قياس الكتاب 24×17
رمز المنتج: 6000653 التصنيف: Product ID: 23785
المسيحية بين التوحيد والتثليث وموقف الإسلام منها
24.15 ر.س