Skip to content Skip to footer

في وجدان القرية

المؤلف: عبدالرحمن العشماوي

19.55 ر.س

وسائل الحياة في القرية تغيَّرت، أعمدةُ الكهرباء قضت على جمال مسائها الموشَّى بالنجوم، جهاز التلفاز أحدث في النفوس هزَّةً كبيرة، وأثار في نفوس كبار السنّ مشاعر متناقضة، يتصارع فيها القبول والرفض، بعض عجائز القرية امتنعن من الجلوس أمام التلفاز حتى لا يراهنَّ المذيع!.

لقد أضافت الحياة الجديدة إلى القرية أشياء جديدة، ولكنَّها سلبتها هدوءها، وأثارت غبارًا على فطرتها السليمة، وبدأت تسلب منها روح التآلف والتكاتف، إن القرية الحديثة لا ترضى بالتعايش مع القرية القديمة أبدًا، إنها تقتلعها من الأعماق، وترسم صورة جديدةً لحياة تلائم التغيُّر الذي طرأ على نفوس الأجيال الجديدة وعقولهم.

إن هذه الأجيال الجديدة تسعد بهذا التطوُّر لأنه صُنع لها، فهي تراه الأسلوب الأمثل للحياة، أما كبار السن فقد شعروا أنَّ هذا التغيُّر قذف بهم على هامش الحياة، فصاروا يعيشون حالة انتظار مُمِلّ في قاعة السفر إلى العالم الآخر، تلك القاعة التي تكتظُّ دائمًا بالمسافرين.

إنها الحياة قطار لا يتوقَّف، ينزل منه قوم ويصعد آخرون، وكل شيء عند ربك بمقدار.

معلومات إضافية

التصنيف الأدب
تاريخ النشر 2011
عدد الصفحات 207
ISBN 9789960000000
قياس الكتاب 21×14
رمز المنتج: 6001759 التصنيف: Product ID: 20085
في وجدان القرية
19.55 ر.س